الجمعة 24 فبراير 2017 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


المقالات
مكتبة مقالات الاستاذة عبير المجمر (سويكت)
أحداث نيرتتي من فعل الحكومة أم عبد الواحد؟
...
أحداث نيرتتي من فعل الحكومة أم عبد الواحد؟
01-11-2017 01:40



أحداث نيرتتي من فعل الحكومة أم عبد الواحد؟
بقلم: عبير المجمر(سويكت)


أحداث نيرتتي وغيرها من الجرائم المرتكبة في دارفور يدور حولها بعض علامات الاستفهام وتبادل الاتهامات بين الحكومة والمعارضة جناح عبد الواحد
حيث وجه عبد الواحد وبعض أحزاب المعارضة التهم إلى حكومة الإنقاذ وفي تصريحات إعلامية وصحفيه أكد عبد الواحد علي أن حكومة الإنقاذ هي المسؤولة عن جميع هذه الجرائم وهذا ليس بغريب عليها وهي التي استعملت الأسلحة الكيميائية ضد أبناء دارفور العزل وشردت النساء والأطفال وارتكبت إلابادات الجماعية وأن نظام الإنقاذ بات مطاردا دولياً بسبب أفعاله وهو نظام فاسد ويجب أن يتعاون جميع أبناء الشعب علي إقتلاعه
بينما نفت الحكومة من جانبها هذه الاتهامات ونسبت أفعال الشغب والعنف وإطلاق النار إلى جماعات تابعة لعبد الواحد محمد نور وجهات أخرى أكدت أن عبد الواحد إعتاد علي فبركة مثل هذه الأفعال ونسبها للحكومة كنوع من الحرب الإعلامية من أجل إثارت العالم الدولي والخارجي ضد الحكومة وكيل الاتهامات علي عاتق الرئيس حتى يصبح مطاردا دولياً بالعديد من التهم التي تخصص عبد الواحد في ابتداعها وتنفيذها لأنه فاشل وضعيف سياسيا لذلك يلجأ إلى مثل هذا النوع من الحرب لأنه إعتاد على تأليب الغرب والعالم الخارجى ضد الحكومة وصار هذا كرته الرابح بينما تفيد مصادر أخرى أنه ليس من المعقول أن تقوم الحكومة بمثل هذه الأفعال في الوقت الذي تتعرض فيه إلى هجوم عالمي ودولي كاسح ومثل هذه الاتهامات لا يمكن أن يصدقها العقل السليم لأنها لا تصب في مصلحة الإنقاذ التي تسعى في هذا الوقت الي إحداث تغيير وإصلاح في نظامها وسياساتها من تعاون في مكافحة الإرهاب ودعوة لحوار وطني وعمل إصلاحات كثيره في دارفور لم تحظ بها نظائرها من جبال النوبة والنيل الأزرق ولا حتى بقايا السودان شمالاً وشرقا ويرى البعض أن حكومة الإنقاذ ليست بهذا الغباء لتقوم بمثل هذه الأفعال في هذا الوقت بالذات الذي تسعى فيه جاهدة لإصلاح الرتق والحفاظ على ما تبقى من ربوع الوطن ومثل هذه الأفعال لا تصب في مصلحتها ولكن تصب في مصلحة عبد الواحد الذي يسعى لتشويه صورة النظام دوليا وداخليا لذلك هو المستفيد الأول من مثل هذه المؤامرات التي يتقنها بكفاءة برغم قناعة الكثيرون أن لحكومة الإنقاذ أخطاء فادحة لكن لايمكن أن تطبظ عينها بإصبعها ومن المستحيل أن يسرق الحرامى فى النهار وعلى عينك يا تاجر بالإضافة إلى المطاردة الدولية التى تلاحقها كظلها والذي يساعد علي ترويج مثل هذه الأفعال هو إعلام المعارضة القوى الذي يتمتع بالاساليب الحديثه والمثيرة بينما إعلام الإنقاذ يفتقر إلى الكفاءة وروح التحديث والإثارة والتجديد وتشدد هذه الجهات علي أن عبد الواحد أن أصر علي الكذب ووصف الإنقاذ بالفساد فعليه أن لا ينسى انه كان يوما ما جزء منها وعاش من مرتباتها هو ومني إذن فهما شاركا في هذا الفساد لسنوات عديدة وكانا جزء منها وتوضح هذه الجهات أن عبد الواحد لا قضية له أصلا ولا مبادئ ولا أخلاق فهو يعتبر السياسية كعكة إذا ما وعدته جهة ما بنصيب أكثر سيتبعها دون تردد لذلك فقد أبناء دارفور الثقه فيه لمتاجرته بقضيتهم لمصالحه الخاصة وتكرر وتأكد هذه الجهات تورط عبد الواحد في أحداث نيرتتي وأحداث أخرى سابقه والجدير بالذكر أن قوة اليوناميد التابعة للأمم المتحدة قالت : أن معلوماتها لم تكتمل بعد بشأن أحداث العنف التى وقعت خلال أحداث نرتيتى والجنينة .
ومن هنا تصبح الرؤية ضبابية ما بين الاتهامات المتبادلة بين طرفي الحكومة والمعارضة الأمر الذي يحجب الرؤية ويجعل من الصعب التوصل إلى حقيقة من الصادق ومن الكاذب .


أضف تعليقك على الفيسبوك

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 80
.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 80


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


عبير المجمر (سويكت)
عبير المجمر (سويكت)

تقييم
0.00/10 (0 صوت)