...
الإثنين 18 ديسمبر 2017 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
...
موجودة !!
11-21-2017 01:02





موجودة !!


*وهي مفردة حفظتها من كثرة تكرارها..
*والفضل - أو الذنب - في ذلك يعود إلى معلقينا الرياضيين... سيما بقناة (الملاعب)..
*فبين كل خمس كلمات ينطق بها المعلق (تجد) مفردة (موجودة)..
*الراية موجودة... الصافرة موجودة... المخالفة موجودة... الهجمة موجودة..
*وهذه المفردة- إن كان لابد- يمكن الاستعاضة عنها بكلمة (حاضرة)..
*فهي أبلغ وصفاً... وأدل معنى... وأسهل نطقاً... وأقل سماجة (عند التكرار)..
*ولذلك أهرب كثيراً إلى الدوري المصري حيث المتعة (موجودة)..
*متعة الصورة... والملعب... والأداء... والتعليق الذي تصاحبه (القفشات)..
*ونستثني من بين معلقي جيل اليوم هؤلاء النذير بابكر... وآخر..
*ولأن هذه المفردة فرضت (وجودها) على ذهني فهي (موجودة) في كلمتنا اليوم..
*وحتى بكاء طفل بوتيرة نغمية متكررة ترسخ في الذهن..
*وكذلك ساقط مفردات بعض غناء زماننا هذا ولو من قبيل (ورا...ورا... ورا)..
*ومن وحي هذه المفردة (الوجودية)... نكتب عن بعض (الموجود)..
*فعقب رفع العقوبات الأمريكية - مثلاً- كنت واثقاً من أن الأزمات ستكون (موجودة)..
*فهي أزمات داخلية من صنعنا نحن... لا دخل لأمريكا بها..
*كل الذي حصل أن هذا الرفع فضحنا أمام العالم بعد أن كان فشلنا (مستوراً)..
*ومع تصاعد هذه الأزمات الآن تصاعدت إشاعة إقالة الركابي..
*وكنت متيقناً من أن السيد وزير المالية لن (يغادر متردم) مسؤولي هذا الزمان..
*وبالفعل كان عبارة لن أستقيل- على لسانه - (موجودة)..
*وقبيل فعالية والي الجزيرة- الحالية - كدت أقسم أن ثقافة الشمولية ستكون (موجودة)..
*وقلت لشهود عيان (موجودين): ترقبوا الحشد المحشود..
*أو بعبارة أخرى: (الحشد المصنوع)... والذي لن يُعفى منه حتى صغار التلاميذ..
*فهذه (أفلام) دخلناها كثيراً... وحفظناها عن ظهر قلب (دامٍ)..
*وما من فيلم فيها عجز (البطل)- ونعني الدكتاتور- عن صنع حشد غوغائي..
*وتماماً كما توقعت كانت الحشود (موجودة)..
*وزميلنا إسحاق يوشك أن يقول بأن ثمة مؤامرة (كونية) ضد الإنقاذ..
*بل وضده شخصياً... بصفته حارس بوابة هذا النظام..
*طيب (ليه)؟... سيقول لك أن السبب هو الإسلام... ثم تنظر إليه فتجد الجدية (موجودة)..
*ولكنك تعجز عن مجاراته في هذه الجدية... وربما تضحك..
*فالمتآمرون (الكونيون) هؤلاء يعرفون الإسلام جيداً... يعرفونه جيداً جداً..
*ويعرفون ما يجري في السودان جيداً جداً...كذلك..
*ويعرفون أن أمير المؤمنين قاضاه يهودي... فلم تمنعه من هذه المقاضاة (حصانة)..
*يعرفون أكثر مما يعرف إسحاق بكثير... لغشاوة في عقله..
*وإن صدقناه في توهمه هذا فسنمضي يومنا كله ضحكاً... لكثرة المؤامرات..
*وسيرمي مسؤولونا فشلهم على رقبة هذه المؤامرة... ويضحكوا..
*وكنا سنرى أشدهم ضحكاً وزير المالية... هذه الأيام..
*فالمؤامرة موجودة... والمخالفة موجودة... الراية موجودة... والهجمة موجودة..
*ومن ثم فهو سيضمن أن استمراريته بمنصبه (موجودة).
*حتى وإن لم يعد جنيهنا نفسه (موجوداً!!!).

أضف تعليقك على الفيسبوك

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 48
.
Propellerads

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 48


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


صلاح الدين عووضه
صلاح الدين عووضه

تقييم
0.00/10 (0 صوت)