. .
...
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
المقالات
مكتبة مقالات الحوش السياسية
ولماذا لا تفشل برلين.؟
...
ولماذا لا تفشل برلين.؟
04-19-2018 11:20


العصب السابع
ولماذا لا تفشل برلين.؟
شمائل النور

صحيح أنَّ المشهد السياسي هنا، لا يشبه أي مشهد آخر في الإقليم من حولنا، الرتابة باتت ملازمة للسياسة السودانية عطفاً على حالة الجمود التي باتت عنواناً.


انفض سامر برلين كما انفض سامر المنابر التي سبقت برلين...لأنَّ الطبيعي والذي بات محفوظاً، دعوات من الخارج لجمع الفرقاء، أطراف توافق وأخرى تتردد وتتحفظ، ثم توافق، ثم يهاجر الفرقاء إلى عواصم العالم، تبدأ المفاوضات، وفد ينسحب، وفد يتهم، وفد يتبرأ، ثم الإعلان عن انهيار المفاوضات بين الطرفين.

برلين كان لابد أن تفشل، لأنَّ الحكومة لا تزال تتحدث عن وثيقة الدوحة كمرجعية للتفاوض مع الحركات المسلحة، بينما تلى وثيقة الدوحة ما هو أهم وأكبر بالنسبة للحكومة وهو الحوار الوطني، طبعاً بالنسبة للحكومة..لا أدري ما الفلسفة من التمسك بوثيقة الدوحة، بينما هناك منبر وطني خالص –على علاته- يمكن أن يكون هو المرجعية طالما الطرفان ارتضيا الجلوس للتفاوض.

الحركات المسلحة مجتمعة في تحالف "نداء السودان" أصدرت قبل أيام قليلة من العاصمة الفرنسية باريس إعلاناً دستورياً لا يزال صداه يتردد، أعلنت الحركات المتحالفة مع حزب الأمة القومي تخليها عن العمل المسلح وتبنيها العمل السلمي لتحقيق أهدافها، وهذه خطوة واسعة باتجاه التفاوض، لكن كان جزاء ذلك أن دونت بلاغات أمن دولة ضد رئيس حزب الأمة القومي تصل عقوبة بعضها الإعدام.

ما حدث في برلين هو تأكيد على موقف الحكومة المتعنت، بينما الطبيعي أن يكون موقف الحكومة هذه المرة غير، خاصة بعد الإعلان الدستوري بالتخلي عن العمل المسلح.
فشل برلين أكثر من طبيعي، بل أنَّ غير الطبيعي أن تنجح...الحكومة هنا انفتحت خارجياً نظراً للمتغيرات التي طالت المنطقة وأصبحت فيها الخرطوم وبموقعها الجغرافي مهمة ومطلوب منها دور دولي في القضايا التي تهم المجتمع الدولي، هي لا ترى في قضايا الداخل أولوية.
شيء آخر، الحكومة تحتاج أن تيقن تماماً بتأثير المعارضة، حتى تضطر إلى الجلوس للتفاوض بندية، حتى الآن، لم تشعر الحكومة بهذه الندية.. صحيح أنَّ ميزان القوى لصالح الحكومة، دعم موقفها هذا المتغيرات الإقليمية من جهة، وضعف المعارضة من جهة أخرى.

حتى لا تفشل برلين، بل حتى لا تحتاج المعارضة إلى برلين، يلزمها عمل كبير وحقيقي، جاد ومتواصل.


شارك بتعليقك على صحفتنا في تويتر
...

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 64
.
Propellerads

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 64


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


شمائل النور
شمائل النور

تقييم
0.00/10 (0 صوت)