. .
...
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
...
يا ويلكم !!
05-21-2018 07:41



يا ويلكم !!
صلاح الدين عووضه

*وننطقها على طريقة أهلنا البسطاء..

*بتسكين كل حروفها عدا الكاف... واستلهام معناها الديني من حيث الوعيد الشديد..

*ثم ببساطة البسطاء هؤلاء أنفسهم نكتب كلمتنا هذه..

*ورب العزة يقول في كتابه الكريم (ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر)..

*يفهمه البسيط... مثل المتعلم... مثل العالم... مثل الفيلسوف..

*وحتى كثير من قادة زماننا هذا - من المسلمين - يفهمونه... رغم بساطة عقولهم..

*ولكنهم لا (يدكرون)... حين تتعارض آياته مع شهواتهم السلطوية..

*فيستسهلون - مثلاً - قتل النفس رغم الوعيد الرباني..

*ثم ما دون ذلك من كبت... وحبس... وتعذيب... وتضييق ؛ من أجل السلطة..

*وفي مفارقة غريبة يعتمرون... ويحجون... ويتظاهرون بالتقوى..

*ومناسبة حديثنا هذا حديثٌ حدَّثنا به قبل أيام ؛ تنبؤاً..

*قلنا ستجدون أكثر الناس بكاءً على شهداء غزة قاتلي شعوبهم من حكام المسلمين..

*وهذا ما حدث - بالضبط - في القمة الإسلامية بتركيا..

*فأردوغان دعا إلى هذه القمة وقلبه يقطر دماً... حزناً على أرواح شباب غزة..

*ونسي دماء بني جنسه التي سالت في شوارع بلده... وسجونها..

*والآلاف الذي أُودعوا المحابس... وقُطعت أرزاقهم..

*وعشرات الألوف الذين صُنفوا أعداءً... ونُظر إليهم مثل نظرة إسرائيل للفلسطينيين..

*ونافس قادةُ إيران قائد تركيا في البكاء... والعويل..

*ويا عيني على التدين والتقوى والنخوة الإسلامية... إزاء أخوة في الإسلام..

*طيب هل الذي قُتلوا البارحة بإيران كلاب أم أخوة مسلمون؟!..

*فيوم الأمس وحده شهد وفاة مئة متظاهر إيراني... سلمياً..

*أي ضعف الذين ماتوا برصاص الاحتلال أثناء تظاهرات العودة... حتى اللحظة..

*وذلك بخلاف قتلى الشعب الإيراني خلال التظاهرات الماضية..

*في يوم واحد مات من الإيرانيين ضعف الذين ماتوا من الفلسطينيين..

*هؤلاء قتلتهم حكومتهم (المسلمة) رغم أخوة الدين... والوطن..

*وأولئك قتلتهم حكومة إسرائيل (العدوة) لأنهم أعداء..

*فإذا بقاتل أخيه المسلم يعيب على (العدو الإسرائيلي) قتل أعدائه المسلمين..

*أي (مسخرة) هذه التي تحدث باسم الدين... في بلاد الإسلام؟!..

*والتاريخ الإسلامي يروي لنا مسخرة مشابهة من تلقاء الخوارج قديماً..

*فهم كانوا مثل هؤلاء ؛ يُظهرون التقوى... ويُبطنون القسوة..

*كانوا يسترخصون دماء المسلمين... ثم يستفتون في دماء البعوض..

*وهناك آخرون مثلهم... ومثل قادة إيران وتركيا..

*يذرفون الدموع حين يتم قتل متظاهرين مسلمين... بعيداً عن كراسي سلطتهم..

*أما حين يتظاهر مسلمون من شعوبهم فيقتلونهم بدم بارد..

*فكل شيء يهون في سبيل الحفاظ على (مقدسات) الحكم والمال والجاه..

*حتى دماء بني الجلدة والجنس والدين والوطن... تهون..

*حتى الوعيد الإلهي في القرآن - الميسر للذكر - حيال قتل النفس يهون..

*و يا قادة المسلمين : يا ويلكم..

*و..... سواد ليلكم !!!.


شارك بتعليقك على صحفتنا في تويتر
...

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 110
.
Propellerads

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 110


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


صلاح الدين عووضه
صلاح الدين عووضه

تقييم
1.50/10 (4 صوت)