. .
...
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
المقالات
مكتبة مقالات الحوش العامة
من أين للمدرسة الحق في التحري عن إجهاض طالبة فيها!!؟؟؟
...
من أين للمدرسة الحق في التحري عن إجهاض طالبة فيها!!؟؟؟
08-10-2018 01:13



بسم الله الرحمن الرحيم

من أين للمدرسة الحق في التحري عن إجهاض طالبة فيها!!؟؟؟

لم يصدمني خبر كالذي طالعته في صحيفة الراكوبة الأليكترونية الغراء، ودون ذكر اسم المدرسة ،فإن الخبر يقول ان المدرسة عرضت طالبة شعرت بمغص أثناء اليوم الدراسي على( الداية )التي أكدت تعرضها للإجهاض !!؟؟؟ولكن عرضها على الطبيب نفى الواقعة كلياً ما حدا بولي الأمر إلى تحرير بلاغ ضد المديرة بإشانة السمعة!!!؟؟؟؟
أهو ضعف التدريب وقلة الخبرة ، أم هي نفس عقلية النظام العام قد دخلت إلى المدارس؟إن صح الخبر بكل تفاصيلة ،فإن وصفه بالكارثة، لن يفي .ببساطة لأنه لا توجد لائحة تخول المدرسة هذا الحق.لأنها ليست من مهام المدارس أو مسئولياتها.فكيف لمدرسة أن تدخل نفسها في مثل هذه المسألة الشائكة والمعقدة دون حساب تداعياتها الكارثية على الطالبة والأسرة والمدرسة نفسها ؟ وبأي حق أو سلطة تعرض على الداية ؟ وبأي حق تقوم الداية بالفحص ؟ لا أملك إلا أن أحيي موقف الطبيب الذي نفى الواقعة . ولو أن التساؤل يظل قائماً ، هل من سلطات المستشفيات ، إجراء مثل هذه الفحوصات دون طلب من الجهات القانونية خاصة سلطات النيابة والتحري؟
إن أقصى ما كان للمدرسة عمله هنا، لا يتجاوز إخراج نفسها من الأمر وإن تعرضت الطالبة حتى للإجهاض الطبيعي في ظل تواجدها بالمدرسة طالما كانت المدرسة خارجية.وتختلف المعالجات هنا وفق للحالة . لكن النتيجة النهائية هي إبعاد الطالبة من المدرسة دون الإشارة من قريب أو بعيد للحالة. اللهم إلا إذا كان هنالك بلاغ أو قضية من جهة خارج المدرسة وطلبت شهادتها. أما أن تتحول مديرة المدرسة لسلطة تحري ، فهذه إما قلة خبرة وضعف تدريب. أو أن العقلية التي أنتجت قانون النظام العام قد توسعت وتغلغلت في كل شئ.
بالطبع يختلف الأمر إن كانت المدرسة داخلية ، حيث أن الطالبة هنا مسئولية المدرسة. ولكن حتى ذلك لا يعطي المدرسة أي حق في مثل هذا التصرف. ويكون دورها في التحري الداخلي فقط حتى تبرئ ساحتها إن كانت إجراءاتها الضبطية سليمة. خاصة أن الطالبة لا تقضي في الداخلية تسعة أشهر متواصلة.
لا أملك إلا أن احيي دور ولي الأمر وتقدمه بشكوى ضد المديرة . وإن كان هذا لا يقلل من الأثر السالب للتصرف الشائن للمدرسة. وتتحمل الإدارة التعليمية بالكامل مسئولية إيكال إدارة المدرسة إلى مديرات ومديرين ، دون تدريبهم. فمثل هذه الحوادث ، متوقعة في أي مدرسة . وأزجي التحية لأستاذنا إبراهيم النصري الذي وضع هذه الحالة سؤال اختبار شفهي عام في نهاية كورس مديري المدارس، حتى لا يقعوا في مثل هذا الخطأ الشنيع.

شارك بتعليقك على صحفتنا في تويتر
...

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 104
.
Propellerads

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 104


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


معمر حسن محمد نور
معمر حسن محمد نور

تقييم
0.00/10 (0 صوت)