. .
...
الجمعة 14 ديسمبر 2018 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
المقالات
مكتبة مقالات طه احمد ابو القاسم
عطبرة ..التعددية ..والجمال ..
...
عطبرة ..التعددية ..والجمال ..
11-18-2018 02:18




عطبرة ..التعددية ..والجمال ..

بقلم / طه أحمد أبوالقاسم

عطبرة الجميلة الوادعة .. تقع شمال الخرطوم .. تماثلها فى الموقع .. حيث يتم قران النيل للمرة الثانية .. وينطلق شمالا .. فى رحلته الأزلية ..

هل عطبرة نسيج وحدها .. ؟؟ وهذة الصفة تتميز بها سائر مدن السودان .. ونستطيع أن نقول عطبرة .. مدينة التعددية .. العرقية والاثنية والطوائف والملل والنحل والثقافة .. روح القرية والريف والمدينة والظلال الأوربية ..

يتناغم صوت المؤذن .. مع أجراس المعبد .. وفى قاعة الدرس .. حيث درست .. فى مدارس كمبوني .. الصليب أعلى السبورة .. ومعلم القرآن أمامها .. يتلو لنا آيات بينات .. يا بنت هارون .. و عم .. يتسالون عن النبأ العظيم

عطبرة المدينة العمالية .. التوالي مع البرجوازية ..ذوبانية الفوارق .. والبرجوازية أو مظاهر الراحة .. فقط فى بيوت الدولة .. السودنة .. وبيوت الموظفين .. والعمال .. وسبحان الله .. فى عطبرة السكة الحديد .. تبسط الراحة والخدمات .. لمن يستحقها .. الفلل والحدائق وبيوت القباب والقطيات .. وتمنح لقطاع السكة الحديد .. والتعليم والصحة والقضاء .. على سبيل المثال .. عطبرة الثانوية .. كانت عبارة عن منتجع على النيل.. وتقوم السكة الحديد بعمل الصيانة ..

منازل أصحاب المال .. بسيطة ومتجاورة مع الجار الذى يعمل فى السكة الحديد .. مثال ذلك .. خضر الكعيك .. ومحمد خير خوجلي وشقيقه البروف أحمد خير .. من ارقام مؤسسي الحزب الشيوعي ..والبروف عبدالله على ابراهيم ..صفيه وحبيبه عامل بسيط علمه .. مصفوفات الماركسية .. وأصبح يتطلع أن تكون صحيفته .. البرافدا ....

الرئيس نميري .. هو أول من إخترق .. خصوصية عطبرة .. مدير عام السكة الحديد .. حاكم .. ومخصصاته .. أقرب برئيس الدولة .. فهو وصل الى المنصب بمهنيته .. لا أحد يستطيع أن يلمزه ..

قام النميري بنقل الادارة العليا للسكة الحديد .. الى الخرطوم .. وهذا لا يستقيم عقلا .. والغى برلمان المدينة ..المتمثل فى نقابة السكة الحديد .. ولمزيد من الاهانة ..وضع خراف الأضاحى فى فناء النقابة ..

أعطى الاشارات الضوئية والحركية ..لقائد عسكري .. يدعى ..مصطفي جيش ..يقتحم السكة الحديد ..تشابهت عليه الخطوط توقف فى محطة الميجا .. حائرا ..لا يستطيع الوصول .. الى الخرطوم .. أوالعودة لعطبرة ..

النميري .. لا يدرك أنه يتعامل .. مع كيان لا يستهان به .. وهذا الكيان يمتلك .. أراضى وسلطة فى كل السودان .. ومساهما فى ربط أواصر السودان .. إذا انفرط العقد .. تداعى له سائر الجسد ..

والسكة الحديد فى عطبرة .. هى التى تمنح الدولة .. ولا تمنح خدمة لاى منصب سياسي ..ولها فيتو وشرطة .. وموسيقي .. ومدارس

عطبرة السياسية .. بدأ بها زلزال اكتوبر .. ظهرت آثاره فى الخرطوم .. كذلك فى بواكير النضال من أجل الاستقلال .. قدمت الشهداء فى مقدمتهم ..الشهيد قرشي الطيب ..ويوم إعلان الاستقلال يصدح الفنان حسن خليفة .. فى سماء عطبرة .. متزامننا مع فنانى العاصمة .. يا غريب بلدك .. أنا سودانى .. ويا وطنى العزيز ..من تاليف الرقم النقابي .. الطيب حسن....

وحسن خليفة ..العطبراوي .. من الملازمين لمدينة عطبرة ..يقود دراجته رمز التواصل ..ودارس للموسيقي ..فى القاهرة ..وتعلم التمريض والاسعافات ..ويشرف على سوق اللحوم ..ونزيل سجون الاستعمار ..استحق لقب العطبراوي ....

ومن الطرائف و المولح فى عطبرة .. شيوعى إلتحم مع المأموم فى المسجد قال له :- هو أحق منه بالصلاة خلف الأمام .. مباشرة لأنه حضر قبله .. وأبلغ الامام كان عليه ..ان يلتزم حسب بروتوكولات الصلاة الحضور مبكرا

تدهشك مدينة عطبرة بتنوعها ..وهى أيضا مدينة الطرق الصوفية والمديح .. والشيخ الجعلي خطوات منها ..وخلاوي الغبش ..والشيخ الطيب .. والمجاذيب ..

يتناول اليساريون ..شاي السيد الحسن .. مع الامهات ..والرائدة .. فاطمة السمحة أحمد إبراهيم ..زارت بثوب الاحتشام والمساير .. دار الختمية ..ليكون الخلفاء .. والاعيان .. فى استقبالها ..

من الارقام النقابية .. موسي متي .. ومحمدالحسن عبدالله ..والطيب حسن .. والحاج عبدالرحمن .. وعباس الخضر .. ويلمع فى سمائها الآن .. حسن أحمد الشيخ .. ود. عثمان السيد ..

ومن شخصيات عطبرة .. المحلاوي .. وعوض الله دبوره .. والزعيم الازهري ..عمل بها معلما ..أيضا السر قدور .. والقائمة تطول .. ولا أنسي .. مدير مدرسة عطبرة الثانوية .. الاستاذ ..على صالح داوؤد ..الذى يكتب بالانجليزية والعربية .. وله مذهبا فى الشعر لم يطرقه أحدا قبله .. شطر البيت لغة عربية فصحى .. وعجز البيت .. باللغة النوبية .. جعلنا نركض الآن فى أعماق اللغة النوبية ..وعلاقتها بالعرب

ولا أنسى أبدا .. استاذنا عوض رحمة .. استاذ الفنون .. والمسرح .. أسهم فى إنشاء مسرحا بفناء الثانوية .. خلفيته مقرن نهر عطبرة والنيل .. الصوت يتضخم .. ويسرح عابرا النهر .. ذكرني مسارح الاغريق ..

أتداعى وانادى .. نقروا القيثار وهاتوا الاغنيات .. للعطبراوي .. على موسيقي .. مكى سيد أحمد .. نهر العطبرا..

عطبرة .. مدينة التعددية والجمال

شارك بتعليقك على صحفتنا في تويتر
...

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 34
.
Propellerads

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 34


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


طه أحمد أبوالقاسم
طه أحمد أبوالقاسم

تقييم
0.00/10 (0 صوت)