. .
...
السبت 17 أغسطس 2019 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
المقالات
مكتبة مقالات الحوش السياسية
بالفيديو والأسماء (هذه هي الحكومة التي ننتظرها)
...
بالفيديو والأسماء (هذه هي الحكومة التي ننتظرها)
08-08-2019 01:29





بالفيديو والأسماء (هذه هي الحكومة التي ننتظرها)
محمد عبدالماجد




(1)
· لو ترك الأمر لنا، لما اخترنا سواهم لمجلس السيادة ولمجلس الوزراء، فهم أفضل من يمثلوننا وأفضل من يعبروا عنّا.
· هم أكثرنا وطنية وأعظمنا صدقا وأخلصنا ثورة.
· لن ينتظروا (مرتب)، ولا يحلموا بالحوافز والنثريات، ولا تعنيهم المراسيم الدستورية، ولا الجوازات الدبلوماسية.
· من نرشحهم للحكومة القادمة لن يمروا لمناصبهم تلك عبر (اليمين الدستوري)، لأننا نثق فيهم ثقة كاملة.
· قدموا أرواحهم وبذلوا دمائهم من أجل الوطن دون أن ينتظروا (مؤتمر صحفي) ليعلنوا عن ذلك او يترقبوا (فلاش) يكشف عن عظيم ما قدموه.
· لا تعنيهم (الاتفاقية) بشيء، ولا تجرفهم أضواء (التوقيع)، ليوزعوا ابتساماتهم، او يقدموا دموعهم للناس، او يلوحوا بالوثيقة في انتظار الغد المشرق.
· كل هذه الأشياء لا تعنيهم في شيء، لأنهم سبقوا الجميع، عندما كانت الغالبية العظمى مهمومة بالرغيف والبنزين، فكانوا يقضوا سحابة نهارهم بين صفوف الغاز والصرافات الآلية.
· في ذلك الوقت كانوا هم يقفون في الصف الأمامي للثورة، ليقدموا (حياتهم) دون مقابل (مادي)، وسط كم هائل من المليشيات والرصاص.
· هؤلاء هم من نثق فيهم ، وهم الذين سوف نمنحهم (اصواتنا) بعد أن منحونا (حياتهم).
· سنمنحهم قلوبنا خالية لهم، تعتمر بوجودهم بحب الوطن والحرية والسلام والعدالة والناس.
· سنلتزم بوثيقة الوفاء لهم، وسيكتب عنهم التاريخ لاحقاً، وينصفهم فقد لا يعرف الحاضر الآن قدر مقامهم، وقد لا نحسن الآن تقديرهم.
· هؤلاء هم الشهداء وقود الثورة وحياتها.. كانوا سلميتها ومدنيتها ، منذ 19 ديسمبر 2018 وحتى اكتمال (المدنية) التي ماتوا من أجلها.
(2)
· مجلس السيادة الذي نعرفه للثورة، لن يكون مناصفة بين المدنيين والعساكر الذين منحهم (انحيازهم) للثورة كل هذا النصيب، بينما من منحوا للثورة حياتهم وأعمارهم ودمائهم وأبنائهم لا نصيب لهم من السلطة ولا الثروة.
· إن كان (الانحياز) يمنحهم كل ذلك، فما هو جزاء من منح حياته للثورة ومات من أجلها بطلقة في الرأس او الصدر.
· سادتي.. إن مجلس السيادة الذي نعرف رئيسه هو الأستاذ الشهيد أحمد خير، الذي كشف فساد النظام السابق وعراه أخلاقياً وهو يثبت ذلك لا بالصورة ولا بالقلم، وإنما بحياته.
· هزيمة النظام أخلاقياً كانت في استشهاد الشهيد أحمد الخير في الزنزانة، ليكشف لنا ذلك حقيقة (المشروع الحضاري)، الذي اكتشفنا أنه كان مجرد حيازة بصورة غير شرعية للأراضي لرموز النظام السابق.
· مشروعهم الحضاري كان مجرد (زوجة رابعة)، و(عمارة) في السوق العربي و(رصيد) في البنك و(جواز) أجنبي.
· رئيس مجلس السيادة هو الشهيد أحمد الخير عوض الكريم، خشم القربة - ولاية كسلا، تم تعذيبه حتى الموت واستشهد في ٢ فبراير ٢٠١٩م.
· تتكون عضوية مجلس السيادة دون النظر الى تلك القسمة التي حدثت بين العساكر والمدنيين من هؤلاء الشهداء.
· الشهيد: عبد العظيم أبوبكر عمر الإمام – ام درمان، خريج جامعي، استشهد إثر طلق ناري مباشر نحو الصدر. تاريخ الاستشهاد ٢٤ يناير ٢٠١٩م.
· الشهيد: الفاتح عمر النمير ام درمان - الثورة الحارة التاسعة، طلق ناري في الرأس، مكان وزمان الإصابة: بري موكب ١٧ يناير ٢٠١٩م. .توفي بمستشفى رويال كير بتاريخ ٢١ يناير ٢٠١٩م.
· الشهيد: معاوية بشير خليل، السكن الخرطوم - حي بري، تم اغتياله من قبل أجهزة الأمن ومليشيات البشير بعد إيوائه لشباب وشابات من الثوار داخل منزله، وكان يقف على الباب أثناء محاولة الأمن مداهمة المنزل فما كان منهم إلا أن أطلقوا النار عليه ليصاب بطلق ناري في الفخذ نقل على إثره إلى المستشفى واستشهد هناك. تاريخ الاستشهاد ١٨ يناير ٢٠١٩م.
· الشهيد: عبد الرحمن الصادق محمد (سمل) - الخرطوم - الكلاكلة - توفي متأثراً بالتعذيب. تاريخ الاستشهاد ٢٧ ديسمبر ٢٠١٨م.
· الشهيد: محجوب التاج محجوب إبراهيم، الخرطوم- الصحافة، طالب بالسنة الثانية بكلية الطب جامعة الرازي، تعرض للتعذيب من قبل أفراد جهاز الأمن حتى فارق الحياة. تاريخ الاستشهاد ٢٤ يناير ٢٠١٩م.
· المحاصصة التي نعرفها يمكن أن تجعلنا ندخل بعض شهداء 28 رمضان 1990 ضمن مجلس السيادة.
· ويمكن أن تجعلنا المحاصصة أن ندخل الشهيد الدكتور صلاح سنهوري والشهيد هزاع عزالدين اللذان استشهدا ضمن هبة سبتمبر 2013م.
· ومن أعضاء مجلس السيادة الذي نتمناه الشهيدة : الكنينة أيوب علي، ٩٥ سنة - اختناق بالغاز المسيل للدموع. تاريخ الاستشهاد ١٥ مارس ٢٠١٩م.
· والشهيدة : نادية إسحاق - ٢٣ سنة، طلق ناري في الصدر، مدينة زالنجي. تاريخ الاستشهاد ١١ أبريل ٢٠١٩م.
· والشهيدة (ست الشاي) ميادة جون يوسف تاريخ الاستشهاد 29 / 5 / 2019 بشارع النيل.
(3)
· أما مجلس الوزراء فإن الذي نتمناه (افتراضا) أن يتكون من هؤلاء الشهداء ، حتى نعبر تلك الأنفاق ونضمن حياة كريمة وحكومة شريفة..وعندما نتحدث عنهم الآن نقصد أن تبقى روحهم ترفرف على كراسي السلطة في الحكومة التي صنعوها باستشاهدهم.
· رئيس وزراء حكومة الشهداء هو الشهيد عبد السلام كشة..ربما تستطيع ابتسامته (السمراء) أن تتجاوز كل وحل المرحلة القادمة وكل عقباتها.
· وزير الخارجية الشهيد محمد هاشم مطر..فدائيته أعلى من أية دبلوماسية.
· وزير الداخلية طارق أحمد علي عبد الجليل..فتى عطبرة الذي أشعل جذوة الثورة.
· وزير الدفاع الشهيد لؤي أحمد خليل.
· وزير العدل الشهيد ناشد سعيد ناشد.
· وزير المالية والاقتصاد الشهيد محمد الدخيري الضاوي.
· وزير الشباب والرياضة الشهيد عباس فرح.
· وزيرة الرعاية الاجتماعية الشهيدة مريم محمد عبد الـله
· وزير الثقافة الشهيد محمد الفاتح بلورة.
· وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي الشهيد فائز عبد الـله عمر.
· وزير الزراعة والغابات الشهيد حسن طلقا.
· وزير الطاقة والتعدين الشهيد أبو القاسم آدم إسحاق.
· وزير الثروة الحيوانية الشهيد طه عمر إبراهيم.
· وزير السياحة والآثار الشهيد محمد عيسى كوكو..(طفل المتاريس)
· وزير الإعلام الشهيد أحمد عبدو عبد الوهاب..(مجزرة الأبيض).
(4)
· للأحياء..وكل الأحزاب السياسية لكم أن تتجادلوا وتتفاضوا وتتقاسموا كراسي المجلس التشريعي.






شارك بتعليقك على صحفتنا في تويتر
PropellerAds
...

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 62
.
Propellerads

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 62


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


محمد عبد الماجد
محمد عبد الماجد

تقييم
0.00/10 (0 صوت)