. .
...
الأربعاء 23 مايو 2018 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
..
الأخبار
اخبار محلية
“تحريك الساكن” وفد أممي أفريقي يصل الخرطوم اليوم لبحث قضية أبيي
Propellerads
“تحريك الساكن” وفد أممي أفريقي يصل الخرطوم اليوم لبحث قضية أبيي
“تحريك الساكن” وفد أممي أفريقي يصل الخرطوم اليوم لبحث قضية أبيي
08-11-2017 05:49
صحيفة الحوش السوداني


“تحريك الساكن” وفد أممي أفريقي يصل الخرطوم اليوم لبحث قضية أبيي.. في انتظار النتائج على أرض الواقع


الخرطوم – بهرام عبد المنعم
يعتزم وفد رفيع المستوى من الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي زيارة الخرطوم، اليوم (الأربعاء)، لبحث ملف منطقة (أبيي) المتنازع عليها بين السودان وجنوب السودان.
وطبقًا للمدير التنفيذي للجنة الإشرافية المشتركة لمنطقة (أبيي)، سلومة يحيى عيسى، في تصريحات نقلها (المركز السوداني للخدمات الصحفية)، الاثنين، إن “الوفد الذي يضم ممثلين عن مجلس الأمن والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي، سيعقد اجتماعًا مع المسؤولين في الخرطوم، لتقييم عمل المؤسسات في أبيي”.
واللجنة الإشرافية المشتركة لمنطقة (أبيي)، تتشكل من ممثلين عن السودان وجنوب السودان، وقبيلتي المسيرية (السودانية) ودينكا نقوك (من جنوب السودان).
وأضاف عيسى أن “الوفد سيبحث أيضًا، أداء قوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة في منطقة أبيي (يونسفا)، بجانب مراجعة الاتفاقيات الموقعة مع جنوب السودان”.
وأشار إلى أن زيارة الوفد تأتي في إطار التحرك في ملف (أبيي)، خاصة وأن مجلس الأمن، سيعقد اجتماعًا لتجديد عملة بعثة (يونسفا)، في نوفمبر المقبل.
وفي يونيو 2011، أنشأ مجلس الأمن بعثة “يونسفا” لحفظ الأمن في منطقة (أبيي)، وهي قوة عسكرية كانت تضم 4 آلاف و200 من ‏الأفراد العسكريين و50 من أفراد الشرطة، قبل أن يصدر قرارًا أمميًا في 29 مايو 2013، بزيادة الحد الأقصى للأفراد العسكريين والشرطيين إلى 5 آلاف و326 فردًا.
وتبنى مجلس الأمن بالإجماع، في مايو الماضي، قرارًا بتمديد ولاية القوة الأممية، بالمنطقة الغنية بالنفط والمتنازع عليها بين السودان وجنوب السودان، لمدة (6) أشهر تنتهي في 15 نوفمبر المقبل.
وأشار المدير التنفيذي للجنة الإشرافية إلى أن الوفد سيزور جنوب السودان، خلال أغسطس الجاري، وسيشارك في اجتماع الجنة الإشرافية المشتركة لمنطقة (أبيي)، الذي سيعقد في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، منتصف ذات الشهر.
الأسبوع الماضي أعلنت قوة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة في منطقة أبيي (يونسفا)، أنها أجرت عمليات تفتيش وفتحت تحقيقًا، في هجمات وقعت مؤخرًا، في المنطقة المتنازع عليها بين الجارتين السودان وجنوب السودان، وطالبت بضبط النفس والهدوء.
وقالت القوة الأممية في بيان تلقت (اليوم التالي) نسخة منه، إنها “أجرت عمليات تفتيش وفتحت تحقيقًا في “حادثة عنف وقعت الأسبوع الماضي، أودت بحياة (8) مواطنين وجرحت تاسعاً”.
بالنسبة إلى البيان فإن البعثة لم تتمكن حتى الآن من الوصول إلى الجناة، وأنها كثفت من وضع التدابير الأمنية في سوق منطقة (أمييت) بمنطقة أبيي، الذي افتتح قبل (4) أيام، وأصبح مركزًا اقتصاديًا حيويًا لإثنيتي دينكا نقوك والمسيرية.
وذكرت البعثة أنها “ألقت القبض على شخصين وصادرت أسلحة وذخيرة وقنبلة يدوية”، دون تفاصيل إضافية.
وسبق أن نظمت قبيلة دينكا نقوك استفتاءً، وأعلنت النتائج التي أفضت إلى تصويت (99.9 %) من المقترعين لصالح ضم المنطقة إلى دولة جنوب السودان، بينما صوَّت (1 %) فقط لصالح الانضمام إلى دولة السودان.
وقللت الحكومة – حينها- من شأن الاستفتاء الأُحادي، وقالت إنه استفتاء خارج الأُطر القانونية المنصوص عليها في الاتفاقات مع الجنوب؛ ووصفته بـ(العبثي)؛ واتهمت بعض السياسيين من أبناء الجنوب بتوتير الأوضاع بين الجانبين بعد أن شهدت في الآونة الأخيرة نوعًا من الاستقرار.
وحمَّلت جهات محلية في مدينة أبيي – لم تُسمها-؛ مسؤولية إجراء الاستفتاء؛ واعتبرت إجراء قبيلة دينكا نقوك للاستفتاء منفردة؛ خروجًا على نتائج لقاءات رئيسي السودان وجنوب السودان؛ التي اتفق فيها على أن يكون موضوع أبيي في أيديهما.
وطبقًا لقانون استفتاء أبيي يُشترط في الناخب أن يكون من سُكان منطقة أبيي حسب المادة 6 (1) من بروتوكول حسم نزاع أبيي وهم: (1) أعضاء مجتمع دينكا نقوك. (2) السودانيون الآخرون المقيمون في منطقة أبيي حسب معايير الإقامة التي تحددها المفوضية وفق المادة 14 (1) من القانون التي تنص: “تضع المفوضية معايير الإقامة في منطقة أبيي وفقاً للمادتين 6 (1) (ب) و8 من بروتوكول حسم نزاع أبيي لتأمين وضمان تمتع الناخبين كافة دون تمييز بمباشرة حقهم في إبداء الرأي الحُر في استفتاء سري يجري وفقاً لأحكام الدستور وهذا القانون”.
وعادت قضية أبيي إلى السطح؛ في أعقاب الاتهامات المُتبادلة بين دولتي السودان وجنوب السودان في الفترة الماضية؛ والإخفاق في بلورة المُعالجات للأزمة؛ وعلى رأسها الترتيبات الإدارية والأمنية.
بالنسبة إلى مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة؛ فكانت دعوته مُتسارعة للدولتين في الشمال والجنوب؛ إلى استئناف المفاوضات بشأن الوضع النهائي لمنطقة أبيي المُتنازع عليها فورًا، ونوَّه بأن الوضع يُشكل تهديدًا خطيرًا للنظام الدولي.
وأكد قرار المجلس أن الوضع المستقبلي لمنطقة أبيي يجب أن يُحل سلميًا عبر المفاوضات؛ وليس من خلال إجراءات أُحادية الجانب من أي من الطرفين؛ وأبدى قلقًا بالغًا إزاء التأخير والجهود المُتعثرة لتفعيل آلية الرصد والتحقق من الحدود المُشتركة.
وتنص الاتفاقية الموقعة في 20/6/2011؛ على الترتيبات الإدارية المؤقتة في منطقة أبيي؛ على إعادة انتشار القوات العسكرية السودانية (القوات المُسلحة السودانية؛ والجيش الشعبي لتحرير السودان) من منطقة أبيي؛ مباشرة عقب انتشار قوات القوة الأمنية الانتقالية لأبيي التي تتكون من قوات إثيوبية.
وباستثناء القوة الأمنية المؤقتة لأبيي؛ يجب إزالة أية مظاهر عسكرية في المنطقة؛ كما يجب إعادة انتشار القوات المُسلحة السودانية؛ وقوات الجيش الشعبي لتحرير السودان خارج المنطقة؛ وأن تبقى جميع القوات الأخرى ماعدا قوات القوة الأمنية المؤقتة من الآن فصاعدًا خارج حدود منطقة أبيي التي حدَّدتها المحكمة الدائمة للتحكيم؛ ونشر القوة الأمنية المؤقتة لأبيي في منطقة أبيي بمجرد موافقة الأمم المتحدة على ذلك.
كما يجب تمركز لجنة مراقبين عسكرية مشتركة مكونة من عدد متساوٍ من الطرفين في منطقة أبيي، سيرأس قائد القوة الأمنية المؤقتة اللجنة التي يجب أن تعمل على التنسيق مع القوة الأمنية المؤقتة في تنفيذ مهامها؛ على أن يُشكل المراقبون العسكريون فرق مراقبة عسكرية مشتركة على أن يكونوا غير مُسلحين وتقوم القوة الأمنية المؤقتة لأبيي بحمايتهم.
وبحسب الاتفاقية ينشأ جهاز شرطة لأبيي على أن تُحدِّد اللجنة المُشتركة للإشراف حجم وتشكيل قوة الشرطة؛ وتقوم وحدة خاصة من جهاز شرطة أبيي بمعالجة القضايا الناشئة عن هجرة الرعاة بما في ذلك مرافقة الرُحل في هجرتهم السنوية بمنطقة أبيي.



اليوم التالي


Propellerads
شارك بتعليقك على الفيسبوك

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 103


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 103


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
0.00/10 (0 صوت)

...
جديد المقالات
صلاح الدين عووضه
صلاح الدين عووضهسواد !!
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصنورا.. واخواتها
هنادي الصديق
هنادي الصديق عمدة خالي أطيان
صلاح احمد عبد الله
صلاح احمد عبد الله ديل منو..؟
د . احمد محمد عثمان ادريس
د . احمد محمد عثمان ادريسدور الكبير في البيت والاسرة)
شمائل النور
شمائل النوررسالتك وصلت..!
الطاهر ساتي
الطاهر ساتيحلول غائبة ..!!
محمد عبد الماجد
محمد عبد الماجددراما (أبو عمر المصري)
الفاتح جبرا
الفاتح جبراولا كديس واحد !
د . احمد محمد عثمان ادريس
د . احمد محمد عثمان ادريس(شعب الأورومو)
الطيب محمد جاده
الطيب محمد جادهصرخة لاجئ (2)
الطيب محمد جاده
الطيب محمد جادهعكاشة نحروه أم انتحر ؟؟؟
ابراهيم مؤمن امين
ابراهيم مؤمن امينغزو الشمس خيال علمى
ضياء الدين مدثر رجب
ضياء الدين مدثر رجبيا سعادتك
صلاح الدين عووضه
صلاح الدين عووضهيا ويلكم !!
سيف الدولة حمدنا الله
سيف الدولة حمدنا اللههل فهِم الرئيس ؟!
حيدر احمد خير الله
حيدر احمد خير اللهأمي : عليك رحمة الله وسلامه..
زاهر بخيت الفكى
زاهر بخيت الفكىهل من جادين حقيقي..!!
صلاح احمد عبد الله
صلاح احمد عبد الله و.. ولو.. ولولوة
الطاهر ساتي
الطاهر ساتيإبل الرحيل.. !!
د . احمد محمد عثمان ادريس
د . احمد محمد عثمان ادريس(فائض القيمة في المجتمع الراسمالي )
د . احمد محمد عثمان ادريس
د . احمد محمد عثمان ادريس(قبيلة الطوارق)
الطيب محمد جاده
الطيب محمد جادهأي بلاد هذه
محمد عبد الماجد
محمد عبد الماجدإمساكية «الحكومة»!!
عميد معاش طبيب سيد عبد القادر قنات
عميد معاش طبيب سيد عبد القادر قناتأليس فيكم عاقل رشيد؟؟ (2)
الطيب محمد جاده
الطيب محمد جادهصرخة لاجئ (1)