. .
...
الجمعة 14 ديسمبر 2018 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
....
الأخبار
آراء وبيانات ومقالات حرة
شـارع غبيـراء.. الليـالي الأخيـرة
Propellerads
شـارع غبيـراء.. الليـالي الأخيـرة
شـارع غبيـراء.. الليـالي الأخيـرة
03-12-2018 11:04
صحيفة الحوش السوداني


شـارع غبيـراء.. الليـالي الأخيـرة
بقلم : مصطـفـى محكــــــر


ظل "شارع غبيراء العام" في العاصمة السعودية الرياض ، يشكل أحد أبرز وأهم وجهات المغتربين السودانيين، وبخاصة عند نهاية الاسبوع .. حيث تفوح "روائح الشواء " من المطاعم السودانية على طول الشارع ، بينما "روائح البخور المعتق " تنقل الحواس الى حيث ليالي الأفراح الجميلة في حضن الوطن ، حتى أصبح شارع غبيراء العام هو الأشهر بالوجود السوداني الخالص ، لدرجة أن الشعور يتملك زائره بأنه يتجول في أحد الأسواق السودانية ، و هو يجد فيه كل الاحتياجات التي تماثل صورة طبق الأصل للأسواق الشعبية في السودان ، الى جانب المطاعم التي تقدم الأكلات السودانية بمختلف أنواعها ومذاقاتها مما أكسبها رواجا كبيرا . كما أن أي مغترب يصل لأول مرة الى الرياض يجد في الشارع فسحة تخفف عليه الالام الغربة في سنيها الأولى ، وهو يحظى بدعم من سبقوه حتى يجد العمل المناسب ليصبح أحد المغتربين الفاعلين الذين يقدمون الدعم السخي لأسرهم وكذلك وطنهم عبر ضرائب مباشرة وأخرى غير مباشرة ، لم تلق رد التحية من الحكومة حتى اللحظة.
من شارع غبيراء العام تم إرسال الالاف من "شنط الزواج" في إطار ما ظل يقدمه معشر المغتربين لأسرهم في جميع أنحاء السودان . نقول بهذا الحديث والشارع الأشهر يعيش لياليه الاخيرة ، حيت بدأت تخفيضات غير معهودة للتخلص من البضائع ، خلال فترة زمنية محددة ، مدفوعة بإجراءات السلطات المختصة في السعودية بفرض غرامات مالية ، وتوجيه إنذارات للمحال التجارية بأن تسارع بمعالجة أوضاعها في أطار السعودة ،و"تأنيث "المحال التي تبيع مستلزمات النساء ومن بينها "الثياب والبخور" ، وهي أيضا مهن "مسعودة" وقد دخلت حيز التنفيذ بخلاف مهن أخرى أمامها مهلة حتى عيد الأضحي.
تأتي خطو توطين الوظائف في السعودية ضمن حزمة من الاجراءات التي من بينها تحصيل رسوم مالية شهرية على جميع أفراد الاسر ، وهو واقع يصعب على قطاع عريض من المغتربين التعاطي معه ، باعتبار أن الرسوم المالية تتزايد بشكل مستمر ربما يفوق مداخيل البعض ، الى جانب زيادة أسعار الكهرباء والوقود بنسب تصل 80% ، وفوق ذلك فرض ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5% ، في حين يشهد سوق العمل تراجعا في إستيعاب الاجانب ، كل هذه الظروف وغيرها تدفع بالمغتربين بالعودة التي أصبحت واقعا يمشي بقدمين .
أذاً شارع غبيراء العام يعيش حاليا لياليه الاخيرة، قبل أن تتلاشى روائح البخور وتختفي الثياب السويسرية وتصبح "العمم والطواقي والمراكيب " أثر بعد عين ، لتصبح مجرد ذكريات تروى ، وقصص تحكي ، فالغرامات التي طُبقت بحق بعض المحال والانذارات التي وجهت اليها ، كلها تمضي في طريق واحد أن شارع غبيراء العام أحد أبرز معالم السودان سيختفي ، كما ستختفي كثير من المعالم السودانية ،في ظل المتغيرات التي لم يحسب حسابها معشر المغتربين .


الصحافة


Propellerads
تابع صفحتنا في تويتر
PropellerAds
.
.
تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 203


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 203


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
1.00/10 (1 صوت)

...
جديد المقالات
سهير عبد الرحيم
سهير عبد الرحيمحفرة (.....) لكل دكان
صلاح الدين عووضه
صلاح الدين عووضه شعور متبادل !!
هنادي الصديق
هنادي الصديق شوالات العوض
الفاتح جبرا
الفاتح جبراالطيران في السودان
حيدر احمد خير الله
حيدر احمد خير اللهالعدالة المفقودة أو الموؤدة
صلاح التوم كسلا
صلاح التوم كسلاالصمت عن الحق جريمة ! !!
صلاح الدين عووضه
صلاح الدين عووضهباقي عمري !!
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصالمطار ..طار
حيدر احمد خير الله
حيدر احمد خير اللهصمت الشعب السوداني العبقري!!
سيف الدولة حمدنا الله
سيف الدولة حمدنا اللهكلمة من الآخِر !!
صلاح الدين عووضه
صلاح الدين عووضهكما القرود !!
شمائل النور
شمائل النورإعلان كراهية.!
الفاتح جبرا
الفاتح جبراشيك الفنانين
هنادي الصديق
هنادي الصديق جريمة الصمت
حيدر احمد خير الله
حيدر احمد خير اللهرحم الله ميرغني صالح !!
سعيد عبدالله سعيد شاهين
سعيد عبدالله سعيد شاهين   باركو العرس بالشيكات
الطاهر ساتي
الطاهر ساتينكبة أخرى..!!
سهير عبد الرحيم
سهير عبد الرحيمطاشين شبكة
هنادي الصديق
هنادي الصديق خيال المآتة
صلاح الدين عووضه
صلاح الدين عووضهالقصر !!
الطاهر ساتي
الطاهر ساتي(60%)