. .
...
الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
....
الأخبار
آراء وبيانات ومقالات حرة
والد الشقيقات الشهيدات غرقا يقص رؤياه
Propellerads
والد الشقيقات الشهيدات غرقا يقص رؤياه
والد الشقيقات الشهيدات غرقا يقص رؤياه
08-18-2018 03:21
صحيفة الحوش السوداني


روى “عمر سليمان البصير “والد التلميذات الخمس” جواهر،ريهام، فاطمة،توسل، ريم” اللائي لقين حتفهن غرقاً في طريقهن إلى مدرستهن ضمن 22 من زملائهن روى رؤيا منامية مفجعة قبيل وفاتهن قائلاً :
انه طوال تواجده في البلد ظل يصطحب بناته الخمس في الصباح الباكر إلى المركب ما عدا يوم الحادث، وأضاف “سليمان” بحسب مانشر الداعية الإسلامي الشيخ محمد هاشم الحكيم، قائلاً : انه و بعد أن صلى الصبح وتناول الشاي، إلى حين أن يستعدن بناته للذهاب إلى المدرسة، ويستبدلن ملابسهن بملابس المدرسة، أخذته “نومه” رأى فيها أمامه طاولة وبها أكواب زجاجية جميعها ” تكسرت ”
نهض بعدها مفزوعاً من نومه واذا بزوجته تقف بجواره وهي تصيح ” البنومك شنو وبناتك كلهن غرقن”، تشهدت وألهمني الله بعدها الصبر .
وأشار سليمان خلال حديثه مع مقربين بسرادق العزاء أن إبنته الكُبرى “ريم” كانت قد نجت، إلا أنها سمعت صوت شقيقاتها ينادين لها، عادت لإنقاذهن فلحقت بهن.
وكانت مجموعة من التلاميذ الغرقى قد تعلقوا بالشجرة التي إصطدم بها مركبهم إلا أنه قد إنهارت قواهم لتبتلعهم مياه البحيرة الهادرة.
ونشير إلى أن الحادثة قد لاقت حُزناً دفيناً عمّ سواد الشعب السوداني ولاسيما رواد مواقع التواصل الذين ذرفت أقلامهم نثراً وشعراً في رثاء الـ22 تلميذاً الغرقى.للكاتب الصحفي “محمد حامد جمعة” مُعبراً عن مشهد والدهن قائلاً :
ودوّن الكاتب الصحفي “محمد حامد جمعة” مُعبراً عن مشهد والدهن الأليم قائلاً :
والد التلميذات الشهيدات غرقاً : تفرست ملامحه المغموسة في الاسى الصبور ؛ جلس يمس الحصى او يخرج القذى من بين مسامات بساط المجلس ؛ مطرقا كالعادة يتلقى تلقين عبارات الاحتساب وغالبا ما يرد مثل اي مؤمن قنوع “الحمد لله على ما اراد الله” تفرست في كفه المملح حتما بمسوح الدمع وشهقات جلد الرجال ان رجح بأسهم على ضعفهم لمحت بقعا ربما هي بعض دميعات بذلهن قريب واثر طين شاحب وقليل غبار اظنه من السعي بين صفا العشم ومروة الامل في ان يترك له النيل جثة عزيزة منهن ؛ لا اعرف هذا الرجل لكنه حزنه وفجيعته لازمتني حتى اظن لبعض لمحة اني حملت فوق كتفي احد صغيراته في لحظة فرح او اني صافحتهن صباح عيد ؛ حزن حرت معه في شكل نوع السند الذي يمكن ان اهادي به مشيته تحت ظل هذا المصاب اذ لا ملك قدرة الوصول اليه لافرد يدي غمامة فوق مقبرة الراحلات ؛ ولست صاحب سلطة لارد له فضيلة الاستيفاء بزجر المقصرين وحتى قلمنا هذا صار عندهم محض لغو و”كلام فارغ” !
ويضيف “جمعة” لا اعرف كيف اواسيه فما اختبرت فقد إبن لكني تحسست ألم المصاب في الصمت السكوت المفصح عن عذابات هدت الوجوه ؛ اخي ؛ عمي والدي والد الشهيدات لقد كان لابي مثل مجلسك حينما توفى شقيق لي رايت ابي يومها يشد العزم ويكتفي مثلك مرات بالاطراق وحينا يتبسم يواري فيه ضعفه فلما اجن الليل لمحته في ركن يخلط الدمع وبالدعاء ثم انكسر مغلفا وجهه بعمامة يبكي حتى شق صوته سكون الليل.
ويقول “جمعة” مخاطباً والد الشهيدات الخمس: قم يا عزيزي وفك انفاس الشجن لترتاح واظنك فاعل فقد ناحت قبلك ارواحنا عليهن واعلم انك مثل كل الغبش الكرام في تلك الديار شهم ومضياف ستسقبل ضيوفك ببليل البشر والايناس ونحر الكرامات فنحن شعب اعجب ما فيه ان الحزن عندنا يدسه الناس في دواخلهم ويمارسونه سرا ويحولون الجهر للبشارات الجسورة واي جسارة اعظم من ان يجلس مثلك وعليه وقار الصبر تاجا ومظلة، ومت وتقبلهن الله وجعلهن لك شفيعات ولنا غافرات


كوش نيوز

Propellerads
تابع صفحتنا في تويتر
.
.
تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 260


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 260


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


التعليقات
#830 Romania [ابو امين]
0.00/5 (0 صوت)

08-19-2018 07:06
حقا المنا هذا الخبر ونحن نعانى ويلات الغربه وكم زرفت دموعنا وليس بالعاطفه الجياشة بل فقدان اطفال ابرياء دون ان نعمل لهم شىء من الانقاذ او مد اليد للمساعده وكانت حقا كارثة حزينه نطق بها كل اخوتى فى الغربه وزادت شجونا ورفعنا ايدينا الى الله بان يجعلمه من اهل الحنة ويصبر اهلنا والاسر المكلوبه لهذا الفقد الجلل وكم حزين لاخى الذى فقد خمسة حوريات كانت مشاعرنا الابوية بان لهم مستقبل من اجل والديهم ومستقبلهم وكفاح مرير لتوفير لهم الدراسة وعبور نهر ومعروف بموسمية الفيضان وهذا قدر الله وسنته فى خلقة ولكن لو كنا عملنا شىء لهم لخفف لنا تلك الفاجعه وزادت الصبر لدى تلك الاسر الحزينه ونحن جميعا شركاء فى هذه الماساة لاننا ولو قمنا بشىء يشفع لنا عند الله من معينات النقل المختلفه ومهدنا لهن الطرق اسوة بابناء الوزراء وابنائنا فى الحضلار وهذه الطامه الكبرى بان حكومتنا الرشيدة لا تعرف تخطط ومن اين تبدا وانحسر الامر فى التنافس السياسى والسلطة ونسوا حياة المواطن فى الريف والمدن محتاج للخدمات والخ ولكن الماساة خلقت اساله وواقع بان الفشل واضح وبالتالى ربنا سوف يكثر لنا الكوارث والمحن والمائب ما دام ناس الانقاذ متعلقين بالسياسة والحكم والتوزر والسلطة ونسوا حقوق العباد فى الخدمات والتى كوارثها بدات تظهر الان وختاما معنى الاية الكريمه والتى تحث بالتغير اولا من انفسنا ومن ثم الله يلطف بنا ويحقق لنا كل تطلعاتنا وهل تحقق التغير الكافىء وليس بعد من القصور والسارات والاموال ورغد العيش وماساة يصعب على المرء تفسيرها حقيقة الان السبب هم نحن والحكومه والراعى والرعيه وختما الله المستعان وامل فورا نبنى تلك المدرسة حالا ونخل فيها ذكراهم العطرة ونامل بان الحياة تستمر والعون من الله بالتغير الى الافضل روحا وحبا لعمل الخير من اجل الوطن وشعبه العظيم خلقا وادبا وتسامحا وكرما رغم الزمن الصعب الجائر نحونا ؟


تقييم
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
0.00/10 (0 صوت)

...
جديد المقالات
الفاتح جبرا
الفاتح جبراالحلاقة ملحوقة !
حيدر احمد خير الله
حيدر احمد خير اللهمكافحة الفساد وأنواعه!!
الهندي عز الدين
الهندي عز الدينجريمة (سودانية 24) .. (2)
صلاح التوم كسلا
صلاح التوم كسلاحمي "آدم جماع "
الفاتح جبرا
الفاتح جبراوخليك أسترالي
حيدر احمد خير الله
حيدر احمد خير اللهالسودان الحقائق المحزنة
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانياقتلوا الكافرة وئام
عثمان الطاهر المجمر
عثمان الطاهر المجمرحديث فى الممنوع !
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانيكسلا لا تحتاج لتبرعات ...
هنادي الصديق
هنادي الصديق كبوة وزير
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصمراتي .. مدير عام
الفاتح جبرا
الفاتح جبراخطبة الجمعة
زاهر بخيت الفكى
زاهر بخيت الفكىقال ماسونية قال..!!
عبد الله علقم
عبد الله علقممحطات صادمة
عبد الله علقم
عبد الله علقممن أين لهم هذا؟
الفاتح جبرا
الفاتح جبرابسالة الشبل بندر
زاهر بخيت الفكى
زاهر بخيت الفكىوداعاً (Sara Rahma)..!!
هيثم الفضل
هيثم الفضلشيوعي نضيف .. !!