. .
...
الأحد 18 نوفمبر 2018 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
....
الأخبار
اخبار محلية
المالية تتمسك بمعاقبة المخابز التي تستخدم الدقيق المدعوم في استخدامات غير الخبز
Propellerads
المالية تتمسك بمعاقبة المخابز التي تستخدم الدقيق المدعوم في استخدامات غير الخبز
المالية تتمسك بمعاقبة المخابز التي تستخدم الدقيق المدعوم في استخدامات غير الخبز
11-06-2018 01:29
صحيفة الحوش السوداني

غرفة الدقيق: كميات كبيرة من القمح تكفي (3) أشهر
المالية تتمسك بمعاقبة المخابز التي تستخدم الدقيق المدعوم في استخدامات غير الخبز
الخرطوم: تقوى موسى
شدد وزير الدولة بوزارة المالية والتخطيط الاقتصادي مسلم الأمير، على مراقبة توزيع الدقيق بالتنسيق بين ولاية الخرطوم والأمن الاقتصادي مع غرفة الدقيق والوكلاء واتحاد المخابز، وتمسك بمراقبة عملية التوزيع من المطاحن والوكلاء واتحاد المخابز لضمان وصول الكميات التي حددتها وزارة المالية لولاية الخرطوم والبالغة 43 ألف جوال من الدقيق في اليوم لضمان انسياب الكميات ومقابلة الاستهلاك طيلة الأسبوع.
وقال وزير الدولة إن الحكومة وفرت الدعم فيما يليها للاستهلاك في اليوم والبالغ 100 ألف جوال لكل السودان، وأبان أن الوزارة توفر مبلغ 35 مليون جنيه في اليوم للدقيق، وتعهد بالتزام الوزارة بتوفير الدقيق المدعوم للمخابز، ودعا للتنسيق عبر آلية محددة للمراقبة لضمان وصول الدقيق للمخابز حتى يتم وصول الخبز للمواطن بالاستفادة من اللجان الشعبية بالأحياء في متابعة ومراقبة المخابز.
وأشار مسلم الى أن المطاحن واتحاد المخابز والوكلاء شركاء مع الحكومة في عملية توفير الخبز للمواطن، وشدد على العقوبات الصارمة بالقانون على المخابز التي تستخدم دقيق الحكومة المدعوم في استخدامات أخرى غير الخبز، وقال : (هذه مسألة غير أخلاقية)، ودعا كل الجهات للقيام بمسؤوليتها والمواطنين لترشيد استهلاك الخبز.
وعقد وزير الدولة بالمالية اجتماعاً أمس، بغرفة الدقيق واتحاد المخابز والوكلاء ومدير قطاع التجارة والتعاون وشؤون المستهلك بوزارة التجارة والصناعة بولاية الخرطوم والأمن الاقتصادي.
ومن جانبه أوضح مدير قطاع التجارة والتعاون وشؤون المستهلك بوزارة التجارة والصناعة بولاية الخرطوم د. عادل عبدالعزيز الفكي، أنه تم التأكيد على تغطية احتياجات ولاية الخرطوم بمعدل 43 ألف جوال دقيق لكل يوم من أيام الأسبوع، لوقف ظاهرة صفوف الرغيف تماماً، ودعا المواطنين لأخذ الخبز حسب حاجتهم، وقال إن الخبز متوفر على مدار اليوم بالمخابز والدعم الذي تقدمه الحكومة كبير.
وكشف عادل عن خطة استراتيجية ستقدمها الولاية لمستخدمات أخرى في إنتاج للخبز، وذكر أن هناك تجارب علمية ستطرح على وزارة المالية ستكون فيها نقلة مفيدة للاقتصاد والمواطن، بتقديم خطة واضحة للخروج من الدعم باستخدام البطاقة التموينية الإلكترونية لتوجيه الدعم لمستحقيه، بجانب استخدام الذرة لإنتاج الدقيق وفق تجارب رعتها المؤسسات العلمية السودانية أثبتت نجاحها، واعتبر أنها أفيد لصحة المواطن، وأضاف: (من ناحية علمية الذرة أفيد للصحة من القمح ومنتجاته).
ومن جهته أشار رئيس غرفة الدقيق عارف نجم الدين الى أنه تم الاتفاق مع الحكومة على الالتزام بالكميات المحددة للتوزيع في ولاية الخرطوم والولايات، وأبان أن هناك كميات كبيرة من القمح تكفي لفترة 3 شهور، وقال إن مشاكل الخبز في الأيام الماضية نتجت لعدم وصول الكميات التي حددتها وزارة المالية للمخابز، والتي بلغت 43 ألف جوال دقيق في اليوم، وتابع: (بعد وصول الكميات للمخابز ستحل المشكلة تماماً وستنتهي الصفوف).


الجريدة



Propellerads
تابع صفحتنا في تويتر
.
.
تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 107


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 107


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
0.00/10 (0 صوت)

...
جديد المقالات
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانييا عم حركة اسلامية إيه...
زاهر بخيت الفكى
زاهر بخيت الفكىحليلو غاب ..!!
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانييا عم حركة اسلامية إيه...
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانيالموت والشعور بالعدمية
حيدر احمد خير الله
حيدر احمد خير اللهالمتغطي بأمريكا عريان!!
صلاح التوم كسلا
صلاح التوم كسلاشهر زاد وحكاوي الفساد ! !
اخلاص نمر
اخلاص نمرتحمل الرقم (4)
الفاتح جبرا
الفاتح جبراجن بلة الأحمر
كمال الهدي
كمال الهديالمشكلة وين؟!
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصتقوم بينا العربية
هنادي الصديق
هنادي الصديق الدلّاَلية..
الفاتح جبرا
الفاتح جبراشيك على البنك
زاهر بخيت الفكى
زاهر بخيت الفكىاهتُف معاي..!!
هنادي الصديق
هنادي الصديق دا ما حل