. .
...
الأحد 24 مارس 2019 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
......
.....
....
الأخبار
اخبار سياسية
الاخوان المسلمون يؤيدون الاضراب والعصيان المدني ويقفون مع اي فعل داعم للتغيير
Propellerads
الاخوان المسلمون يؤيدون الاضراب والعصيان المدني ويقفون مع اي فعل داعم للتغيير
الاخوان المسلمون يؤيدون الاضراب والعصيان المدني ويقفون مع اي فعل داعم للتغيير
03-13-2019 11:34
صحيفة الحوش السوداني


الاخوان المسلمون يؤيدون الاضراب والعصيان المدني ويقفون مع اي فعل داعم للتغيير

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الأمين وعلى آله وصحبه أجمعين
وبعد،

فإن التضييق على العمل السياسي المعارض السلمي الذي مارسه النظام على الأحزاب المعارضة كان قد فتح الباب واسعاً لإنتظام طلاب العدالة والتغيير في صفوف حركات اختارت أن تحمل السلاح، وبعد أن تقع الخسائر - افدحها في الأرواح - يذهب النظام ليحاور تلك الحركات المسلحة ويوقع معها الاتفاقيات ويشركها في الحكم ويدعوها للتحول إلى أحزاب سياسية ويؤكد استعداده هو لمساعدتها في عملية التحول تلك إلى الحزب السياسي بدلاً من الحركة المسلحة!! وقد كان النظام في غنىً عن ذلك كلِّه لو أنَّه ما مال إلى التضييق على الأحزاب السياسية ابتداءً!!

الطريقة ذاتها سلكها النظام يوم أن ضيَّق على الصحافة الحرة رقابةً ومصادرةً وتوقيفاً وحرباً بالإعلانات ومنعاً لبعض أصحاب الأقلام من الكتابة واعتقالاً لهم بين الحين والآخر ففتح النظام على نفسه باباً على مواقع التواصل الاجتماعي خسر به خسرانا مبيناً!! فالذي جعل حيلته القبضة الأمنية على الصحف أنَّى لقبضته تلك أن تقبض الهواء أو أن تسد الفضاء؟!!
وهزيمة النظام الآن الإعلامية يعترف بها هو الآن قبل المعارضة وقد دخلت شعارات التغيير الآن كل بيت وعمَّت القرى والحضر.

الدرس الأخير المتصل بالدرسين السابقين اللذين ما نجح النظام في اختباراتهما ولا استفاد من خسائره فيهما... هو أن القمع الذي يواجه به مواكب التغيير السلمي في الشوارع والذي يُحاول الآن أن يجد له سنداً من القانون بحالة الطوارئ المعلنة سيفتح الباب واسعاً لخيارات هى أخوف ما يخافه النظام - أيّ نظام - وهي خيارات الإضراب والعصيان المدني وقد أصابت تجاربها من قبل في حركة التغيير هذه بعض النجاح ولاشك أنَّ نسب النجاح فيها ستزداد ما دام الأفق السياسي للنظام قد بلغ هذا الانسداد وليس ثمة أمل في تغيير من جانبه ولا يعول على البطشة الأمنية التي أثبتت التجارب عندنا وعند غيرنا قديماً وحديثاً أنها لا تحمي نظاماً وأنها إلى سقوط تصير.

ويبقى موقفنا المعلن الذي أعلناه من قبل أننا نعضد كل فعل *داعم للتغيير* يتضمن المشروعية الأخلاقية وسلمية الوسيلة، و *الإضراب والعصيان المدنيان* داخلان في هذا الباب دخولاً أوليّاً.

الإخوان المسلمون - الأمانة السياسية
الخرطوم - الثلاثاء 12 مارس 2019م

Propellerads
تابع صفحتنا في تويتر
PropellerAds
.
.
تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 39


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 39


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
0.00/10 (0 صوت)

...
جديد المقالات
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانيانبثاق حر - نص ..
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانيالسبعة الكرام - قصة قصيرة
حيدر احمد خير الله
حيدر احمد خير اللهأزمة سيولة أم أزمة أخلاق؟!
شوقي بدري
شوقي بدريحسين خوجلي
زاهر بخيت الفكى
زاهر بخيت الفكىكيف السكات ..؟
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصدفعيات ..دفعيات
الطاهر ساتي
الطاهر ساتيإلزامي!!
محمد وداعة
محمد وداعةاعتذر.. يا حسين !
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصرب صدفة ..
حيدر احمد خير الله
حيدر احمد خير اللهحلول الفرصة الأخيرة..
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصطواري ..الطوارئ
مصعب المشرف
مصعب المشرفلكي تبقى مشتعلة
حيدر احمد خير الله
حيدر احمد خير اللهقراءة في كتاب مقدس ..
هيثم الفضل
هيثم الفضلهل آن الأوان .. !!
الهندي عز الدين
الهندي عز الدينإدانة العنف .. يا معارضة
هنادي الصديق
هنادي الصديق حيَة النظام الرقطاء
كمال الهدي
كمال الهديالحراك يتناقص!!
الطاهر ساتي
الطاهر ساتيما أفسده التجار!!