. .
...
الثلاثاء 18 يونيو 2019 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
......
.....
....
الأخبار
اخبار سياسية
رسائل للمجلس العسكري.. ودعوة من المعارضة
Propellerads
رسائل للمجلس العسكري.. ودعوة من المعارضة
رسائل للمجلس العسكري.. ودعوة من المعارضة
06-10-2019 11:45
صحيفة الحوش السوداني



رسائل للمجلس العسكري.. ودعوة من المعارضة

متابعات



في الساعات الأولى من صباح اليوم، شهدت السودان عدد من الأحداث الهامة على مستوى الأوضاع السياسية والإجتماعية، نقدمها لكم في السطور الأتية.
"المخابرات السودانية": الإحالات للتقاعد إجراء سنوي يسري على ضباط الجهاز
قال الناطق الرسمي باسم جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني إن قرارات الإحالة للتقاعد الصادرة بحق ضباط في الجهاز إجراء روتيني.

ولفت في تصريح لـوكالة الأنباء السودانية" سونا" إلى أن ما تم من إحالات وإجراءات لتقاعد ضباط بجهاز الأمن والمخابرات السوداني، أمس السبت، كان في إطار الأداء الإداري الدوري للجهاز، مبيناً أن الجهاز كان قد أصدر الشهر المنصرم كشفاً بالترقيات لمختلف الرتب.

وأكد الناطق الرسمي أن هذه الإحالات ليس لها أي تفسير بخلاف أنه إجراء سنوي يسري على ضباط الجهاز كما يسري على القوات النظامية الأخرى.

هل يوجد خلافات بين العسكري السوداني؟.. المجلس يُجيب
قال المجلس العسكري الانتقالي في السودان، أمس الأحد، إن كل الروايات المتداولة حول انشقاقات في مكون المنظومة الأمنية السودانية مجرد شائعات.

كما كذب تقارير بشأن مواجهات محتملة بين القوات المسلحة والدعم السريع، مشيرا إلى أنها شائعات متعمدة مقصود منها إثارة الذعر بين المواطنين وإشاعة عدم الطمأنينة داخل الأحياء.

وأضاف المجلس، في بيان له، أن "المعلومات المتداولة عن وجود جثامين ملقاة في النيل بعطبرة والخرطوم، وما تعلنه ما تسمى لجنة الأطباء المركزية المزعومة من أرقام بشأن ضحايا عملية فض الاعتصام كلها معلومات مغلوطة ومبالغ فيها.

وأوضح أن البيانات التي أعلنتها وزارة الصحة وتعلنها الشرطة (السودانية) هي البيانات الصحيحة والمعتمدة، وتهيب اللجنة الأمنية التابعة للمجلس العسكري من جميع المواطنين اليقظة والحذر والتبليغ الفوري عن أي مظاهر سالبة".

وأكد الفريق أول ركن جمال عمر، رئيس اللجنة الأمنية عضو المجلس العسكري الانتقالي السوداني، في البيان الذي أصدرته اللجنة، أن "المجلس العسكري الانتقالي السوداني ليس عدواً لقوى الحرية والتغيير، ولا لأي مكون سياسي آخر بالبلاد، مجدداً حرصه التام على تحقيق أهداف الثورة وعلى رأسها التحول الديمقراطي مهما بلغت التحديات".

"الحرية والتغيير" تدعو لاستمرار العصيان.. وتؤكد: الحل في الشل
أعلنت قوى "الحرية والتغيير" في السودان الاستمرار في العصيان المدني لليوم الثاني على التوالي، وذلك بعد الأحداث التي شهدتها البلاد أمس.

ونشر تجمع المهنيين، اليوم الاثنين، بيانا دعا فيه إلى الاستمرار في وقف العمل، مؤكدا تحقيق نجاح كبير في اليوم الأول للعصيان المدني.

وذكر البيان: "حقق شعبنا الأبي بالأمس وبوحدته ملحمة سلمية خالصة للوقوف أمام السياسيات التي يستخدمها المجلس العسكري ، فما شهد به العالم أجمع، هو نجاح العصيان المدني الشامل والإضراب السياسي العام في اليوم الأول بعد انتهاء عطلة عيد الفطر المبارك، وهو إعلان شعبي عن الرفض التام للمجلس العسكري والتي ما زالت تمارس حرفة القتل المجاني المرذول، بل وتجاوزت كل القيم والأخلاق والأعراف بإطلاق الرصاص على مواكب تشييع الشهداء الذين اغتالتهم صباح الأمس مع سبق الإصرار والترصد".

وأضاف: "تستمر جماهير شعبنا الثائرة في ملحمة العصيان المدني الشامل والإضراب السياسي العام دون تراجع حتى إسقاط مجلس القتلة والمجرمين ومليشيات الجنجويد، ونقل مقاليد الحكم لسلطة مدنية انتقالية وفق إعلان الحرية والتغيير ميثاق ثورتنا المنتصرة".

وتابع: "مكملين ومستمرين في: وقف العمل في كافة المؤسسات والمرافق في القطاعين العام والخاص، وعدم دفع أي رسوم أو تعامل مع النظام المجرم وعدم الانصياع لقوانينه المشوهة، مع الحرص على البقاء في الأحياء والفرقان في المدن والقرى في كل أنحاء السوان. واستكمال تنظيم لجان العصيان المدني الشامل بالأحياء والفرقان وتوسيعها وتشبيكها في كل مدن وقرى السودان".

"وإغلاق الطرق الرئيسية والفرعية والداخلية والكباري والمنافذ بالمتاريس حماية لأهلنا ودون اشتباك مع مليشيات الجنجويد المجرمة، وإعادة وضعها وبناءها كلما تمت إزالتها من قبل الميليشيات. النفير والتكافل والتضامن كأسرة واحدة بمشاركة الطعام والشراب والدواء لكل محتاج".

"الإعلام والتوعية وتوصيل المعلومات والإرشادات والموجهات لكل فرد. والالتزام الكامل والتام بالسلمية مهما عمدت المليشيات الجبانة لافتعال العنف ومهما تجبرت او استفزت".

واختتم البيان بالقول: "العصيان المدني الشامل والإضراب السياسي العام عمل مقاوم سلمي يقوم على المشاركة الواسعة والقيادة الجماعية، ولكل فرد دور يلعبه حسب موقعه وتخصصه وقدراته. الحل في الشل".

المجلس العسكري: بعض تصرفات المعارضة "جريمة كاملة الأركان"
أعلن المجلس العسكري الانتقالي السوداني أن إغلاق الطرق وإقامة الحواجز جريمة كاملة الأركان.

وقال رئيس اللجنة الأمنية عضو المجلس الفريق أول ركن جمال عمر في بيان أصدرته اللجنة اليوم، إن اسلوب إغلاق الطرق وبناء الحواجز الذي تمارسه قوي إعلان الحرية والتغيير عمل يتعارض مع القانون والأعراف والدين ويتعدي حدود ممارسة العمل السياسي ويمثل جريمة كاملة الأركان بالتعدي علي حرية المواطنين وحرمانهم من ممارسة حياتهم بشكل طبيعي،بحسب وكالة الأنباء السودانية (سونا)..

وأضاف أن المجلس العسكرى قرر تعزيز الوجود الأمنى للقوات المسلحة وقوات الدعم السريع والقوات النظامية الأخرى لإعادة الحياة إلى طبيعتها وتأمين المواطنون العزل وفتح الطرق وتسهيل حركة الناس وحركة المركبات العامة والخاصة وحراسة المرافق الاستراتيجية والأسواق .

وأوضح أن هذه القوات ستواصل تسيير الدوريات على مدار اليوم في كل المدن للوقوف ميدانياً على أحوال المواطنين خاصة بعد عدم أستجابة المواطنين لدعوات العصيان وإصرارهم الوصول إلي مواقع عملهم رغم المعوقات والحواجز .

وأشار إلي أن مسؤولية حفظ الأمن ليست مهمة عسكرية أوشرطية فقط إنما هي مسؤولية كل المواطنين وعليهم التبليغ الفورى عن أى مظاهر أو تعديات أو ممارسات تقوم بها أى جهة أو أشخاص تهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار.

وأكد المجلس العسكرى أن المجموعات المنظمة التى بدات الاعتداءات على مقار الشرطة ونقاط الارتكاز ماهى الإ مجموعات منظمة مدفوعة الأجر من جهات معينة تجمعت في المدن وهي تسعى الآن بهذه المحاولات إلي الحصول على السلاح ونقل معاركها ضد القوات المسلحة وقوات الدعم السريع إلي داخل العاصمة والمدن الكبرى .

وأدان المجلس العسكري هذا السلوك الإجرامي الذي تحميه بعض القوى السياسية لإثارة البلبلة وإحالة المدن إلي ساحات للمعارك المسلحة .

وجدد تاكيده بأنه واع بكل هذه المخططات وأن مكونات المنظومة الأمنية ستكون على العهد دائماً وفيه لشعبها وتطلعاته وأنها ستظل متمسكة بمبادئها من أجل الوطن والمواطن .




Propellerads
تابع صفحتنا في تويتر
PropellerAds
.
.
تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 88


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 88


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
0.00/10 (0 صوت)

...
جديد المقالات
الطاهر ساتي
الطاهر ساتيالمشهد الأول!!
محمد علي طه الملك
محمد علي طه الملكاستقرار الحكم في السودان
الفاتح جبرا
الفاتح جبراالحلا بله
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصلحم حلال
هيثم الفضل
هيثم الفضلأولَّى وأحق !!
اسماعيل احمد محمد
اسماعيل احمد محمدالي قوي الحرية والتغيير....
كمال الهدي
كمال الهديخسئتم
سامح الشيخ
سامح الشيخثورتنا مستمرة..!
فيصل الدابي المحامي
فيصل الدابي المحاميخرج ولم يعد وأوصافه كالآتي!
ضياء الدين مدثر رجب
ضياء الدين مدثر رجبأرجى خايب يا وطن
سيف الدولة حمدنا الله
سيف الدولة حمدنا اللهحميدتي وتابعه البرهان !!
سهير عبد الرحيم
سهير عبد الرحيمصلاة العيد وين..!!