. .
...
الأحد 15 سبتمبر 2019 راسلنا | القائمة البريدية | سجل الزوار | خريطة الموقع


جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو


جديد الصوتيات

تغذيات RSS

المتواجدون الآن


Propellerads
......
.....
....
الأخبار
آراء وبيانات ومقالات حرة
▪يجب محاسبة هؤلاء فورا
Propellerads
▪يجب محاسبة هؤلاء فورا
▪يجب محاسبة هؤلاء فورا
09-07-2019 06:35
صحيفة الحوش السوداني


▪يجب محاسبة هؤلاء فورا
بقلم: ‫زكي بابكر احمد محمد عشاري‬‎


بما يختص بالقضاء و العدل يقول الحق عز و جل في محكم تنزيله بعد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم... إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات إلى أهلها و إذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إن الله نعما يعظكم به إن الله كان سميعا بصيرا. " النساء آية ٥٨ " و يقول في حق علماء الدين و أئمة المساجد ... ومن الناس والدواب والأنعام مختلف ألوانه كذلك إنما يخشى الله من عباده العلماء إن الله عزيز حكيم. " فاطر آية ٢٨ ". صدق الله العظيم.
تعتبر هذه المناصب و المرافق في غاية الخطورة و الأهمية لأنها مناط بها تقويم و تصويب ولاة الأمر ليقوموا بدورهم بكل أمانة و إخلاص و مسؤولية حتى يعم العدل و السلام بين الناس ، لذلك يجب محاسبة كل من تولى هذه المناصب أو المرافق في فترة الإنقاذ بكل حسم .
أولا ؛ رئيس القضاء.
ثانيا ؛ النائب العام.
ثالثا ؛ وزير العدل.
رابعا ؛ هيئة علماء السودان.
خامسا ؛ بعض أئمة المساجد الذين نعرفهم جميعا.
تجب محاسبة هؤلاء المتقاعسين حسابا عسيرا لأنهم لم يقوموا بما أوكل إليهم من مسؤوليات بل للأسف الشديد نجدهم قد شاركوا في الفساد حتى النخاع و كانوا يحابون الحكام بعدم تطبيق القانون العادل على أهل الحظوة لمن كان يخالف شرع الله أو يرتكب جرما بينا ، أما علماء السلطان كانوا يمدونهم بالفتاوي المضللة التي تحرم ما حلل الله و تحلل ما حرم الله و تقديم المشورة لهم بما يخدم مصالحهم الشخصية ، فهم مسؤولون أمام الله و أمام الشعب السوداني كله، فلو أنهم تحلوا بالنزاهة و الأمانة و قالوا كلمة الحق و إلتزموا بها لما سدر البشير و بطانته الفاسدة في غيهم يعمهون . هذه المناصب و المرافق تعتبر الأخطر و الأهم مسؤولية في الدولة لأنها تتطلب فيمن يتولاها مخافة الله أولا ثم التحلي بالأمانة و الشجاعة للتصدي للظلم و الفساد و مواجهة من يتولى حكم البلاد بالنصح و المشورة و إذا اقتضى الأمر تقع عليهم المسؤولية لمطالبة الحكام بالتنحي إذا ما فشلوا في تطبيق الحكم الرشيد و إفساح المجال لمن هو أهل لذلك .
# كسرة : يدعي أهل الإنقاذ بأنهم كانوا يحكمون البلاد بالشريعة الإسلامية لذلك نطالب بإعادة محاكمة كل من خالف شرع الله و تطبيق الحدود الشرعية عليهم ، حتى نرى قطع الأيادي و الأرجل و الرجم فكل من إرتكب فاحشة معروف للجميع و محاضر المحاكم مليئة بجرائمهم القبيحة .
زكي بابكر أحمد
Propellerads
تابع صفحتنا في تويتر
PropellerAds
.
.
تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 115


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 115


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
  • ..
0.00/10 (0 صوت)

...
جديد المقالات
محمد عبد الماجد
محمد عبد الماجداندهاش (صناعي)!!
د. ناهد قرناص
د. ناهد قرناصبلد ما عندها وجيع
الطاهر ساتي
الطاهر ساتيتظلمات!!
سهير عبد الرحيم
سهير عبد الرحيمأنا ملك الموت
سيف الدولة حمدنا الله
سيف الدولة حمدنا اللهبأمر الشارع لا برغبة الوزراء !!
الطيب مصطفى
الطيب مصطفى الكذابون!
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانيسرافيتا 2020 - قصة قصيرة
عبد الله علقم
عبد الله علقمأنياب الديمقراطية
حيدر احمد خير الله
حيدر احمد خير اللهصوت الشعر ونغمة المزمار..
د. مصطفى منيغ
د. مصطفى منيغشمعون يحاصر الأردن
د. امل الكردفاني
د. امل الكردفانيممالك الصمت
محمد عبد الماجد
محمد عبد الماجدبكري (العسكري)
سهير عبد الرحيم
سهير عبد الرحيمحمدوك..الدرب بي جاي